Monday, June 4, 2007

عبد المنعم حر أخيرا


س : سامح انزل بسرعة عشان فيه حملة أمن دولة جنبك عند الأخ فلان
أنا : جزاك الله خيرا يا حبيبي بس أنا في الشارع أصلا عشان هما من ساعتين كانوا عند المهندس......
س : طيب انت سلمت علي عبد المنعم ولا لا؟
أنا : ايه ده هو خرج ؟؟ السلام عليكم

اتصلت بحبيبي عبد المنعم لقيت الموبيل مقفول
فضلت وراه لغاية مارد عليا وهو خارج من الامتحان امبارح وقابلته واتطمنت عليه وعلي والده وعلي آخر أخبار المغامرات مع الخواجة مؤة وزمايلهم من الجنائيين اللي أكيد عبد المنعم هايحكيلنا عنهم قريب
علي فكرة
أنا اكتشفت إني بحبك أووووي يا عبد المنعم ويعلم الله انا كنت مفتقدك أد إيه

كفارة يا حج عبد المنعم يا عبده توتر
حمدلله علي السلامة يا رويتر الإخوان
مبيعات المولتو انخفضت وانت ف السجن
شد حيلك وكل كويس عشان انت خارج خاسس جدا وهفتان
خد بالك من ماما وبابا عشان انت كنت واحشهم اووووي وانت جوة
ماتباتش في البيت عشان القفش بتاع انتخابات الشورى
وعقبال جميع المظلومين والمقهورين والمأسورين

عودا حميدا ومستنيين إبداعاتك الإعلامية

1 comment:

abouomar said...

انا مكنتش عايز اعلق بس كلمة عبرونى هية اللى ضحكتنى لما لقيت جنبها زيرو يعنى محدش معبرك فا قولت لازم اتح معاك يا عم سامح و الله و اعبرك

صباح الفل