Friday, November 13, 2009

ولكن مسعد قطب لا بواكي له



Friday, November 7, 2008

أنشر هذه التدوينة كما هي كما نشرتها منذ سنة- فلم يتغير شيء ولا حول ولا قوة إلا بالله

ولكن مسعد قطب لا بواكي له
نويت ألا أنشر هذه التدوينة الا بعد مرور يوم 6 /11 وبالفعل حدث ماتوقعته ولم يذكره أحد من احبابه ولا جيرانه ولا اصدقائه ولا ................إلا القليلولم اجد امام عيني الا قول النبي صلى الله عليه وسلم :ولكن حمزة لا بواكي له فقد روى أحمد في مواضع من مسنده عن زَيْد بْنُ الْحُبَابِ حَدَّثَنِي أُسَامَةُ بْنُ زَيْدٍ حَدَّثَنِي نَافِعٌ عَنِ ابْنِ عُمَرَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَمَّا رَجَعَ مِنْ أُحُدٍ فَجَعَلَتْ نِسَاءُ الْأَنْصَارِ يَبْكِينَ عَلَى مَنْ قُتِلَ مِنْ أَزْوَاجِهِنَّ قَالَ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَلَكِنْ حَمْزَةُ لَا بَوَاكِيَ لَهُ قَالَ ثُمَّ نَامَ فَاسْتَنْبَهَ وَهُنَّ يَبْكِينَ قَالَ فَهُنَّ الْيَوْمَ إِذًا يَبْكِينَ يَنْدُبْنَ بِحَمْزَةَ).نعم ولكن مسعد قطب لا بواكي لهمنذ استشهاده من 6 سنوات يوم 3/11 على أيدي زبانية التعذيب في سلخانة التعذيب جابر بن حيان ودفن جثمانه الطاهر يوم 6/11 /2003 وحتى هذه اللحظة لم يتم الكشف عن قاتله بل ولم يعلن تقرير الطب الشرعي ولم تقدم القضية ان وجدت الى المحاكمة

في هذه السنوات الخمس تم إثارة الكثير من قضايا التعذيب و التعريف بالضحايا والحكم في بعضها وجميع هذه القضايا –ولا أقلل مما حدث من تعذيب فيها بالطبع- أقل بالطبع من قضية مسعد لأنه ببساطة فقد حياتهأري بعيني دماء مسعد تسيل و تكتب :"حاكموهم

1- حاكموا من حرموني من حقي في الحياة وحرموني من زوجتي التي لم يكن لنا إلا بعضنا ولا أولاد لنا .2- حاكموا من أنهكوا جسدي النحيل بالتعذيب ولم يتركوا مكانا إلا وبه لسعة كهرباء او كدمة من ضربة قدم أو كف أو جلدة كرباج .3- حاكموا أصدقائي و إخواني اللذين لم أحب غيرهم ولم أصادق سواهم وهاهم ينسوني ولا يسعون إلى أخذ حقي والقصاص من قاتلي .4- حاكموا من لم يعرفوني ولكنهم يزعمون دفاعهم عن حقوق وحريات كل المصريين دون تفرقة .5- حاكموا وكيل النيابة والنائب العام اللذين انتهيت أمامهم إلى مجرد ملف وضعوه في الدرج بعد مكالمة من زبانية أمن الدولة6- حاكموا كل شيطان أخرس سكت عن الحق بسبب حسابات أو ضغوط أو خوف .7- حاكموني لو كنت قصرت أثناء حياتي في الدفاع عن المظلومين .
أخيرا يا من تقرأ كلماتي التي تكتبها دمائي التي سالت بعد أن تسحرت في الأرض وأفطرت في السماء أقول لكلا تنسني وانشر قضيتي من جديد ولا تسترح حتى تأخذ لي حقي "مسعد قطب
هذا ما رأيت بعين الخيال مايريد مسعد أن يرسله لنا ولعله ما قد أريد أنا أن أقوله لو كنت في مكانهأدعو كل من يقرأهذه الكلمات لنشرها ونشر المطلب الوحيد لمسعد رحمه اللهالقصاص من القاتل
سامح البرقي

Saturday, October 17, 2009

خندقي

video


رغم أني أختلف مع بعض المعاني الواردة في هذه الأغنية

إلا أنها من واحدة من أروع ما سمعت عن الشهادة

وهي تمثل لي ذكريات جميلة من عام 1990 م

وهي أول ما أتي على بالي عندما بدأت أحداث الأقصي الأخيرة

اللهم ارزقنا الشهادة في سبيلك اللهم آمين



==============================


خنـدقـي قـبـري و قـبـري خنـدقـي******وزنـــادي صـامــت لــــم يـنـطــقِ


فـمـتـى يـنـفـث رشــاشــي مــتــى******لـهـبــا يـصـبــغ وجــــه الـشـفــقِ


ومــتــى أخــلــع قــيـــدا هــدنـــي*******وثـيـابــاً نـسـجــت مــــن خــلـــقِ


أشــرق الـنـور عـلـى كـــل الـدنــا******فـمـتـى يـغـمــر أرض الـمـشــرقِ


نـحــن يـــا فـيــروز مـاعــاد لــنــا*******أذن تــهــفــو ولــلــحــن تـــحــــنْ


كـــــــل مـافــيــنــا جـــــــراح ودم*******نـــازف مـــن كـبــد حــــرا تــــأنْ


وطـنــي يحـمـيـك نــــارا ولــظــى******لـيــس يحـمـيـك أغــاريــد وفــــنْ


وطـبـيـب عــادنــي فــــي عـلـتــي*******ومضـى يكتـب لـي بعـض الـدواءْ

ظـــن فـــي صـدريــا داء هــدنــي********وارتضى الراحـة لـي بعـد العنـاءْ


كـيـف يــا جــراح أرضــى راحــة*******أنــا جـنـدي عـلــى خـــط الـفــداءْ


وجــــراح الــصـــدر لا تـؤلـمـنــي*******إنما يؤلمني يسحقني جرح الإباءْ


سـألـتـنـي فــــي حـمـانــا ظـبــيــة******أتحـب الشـوق فـي عـيـن صبـيـة


قـلـت لا أعـشـق حـسـنـا ظـاهــرا*******أو أرى الـحـب عـيـون نرجسـيـة


إنـمــا أعـشــق صــــدرا عــامــرا*******يحـمـل الـمـوت ويـزهـو بالمنـيـة


أدركــت ســري وقـالــت ظبـيـتـي********أنــت لا تـعـشـق غـيــر البنـدقـيـة

Thursday, August 27, 2009

تقبل الله طاعاتكم

إلي .... الدافئة قلوبهم
العذبة كلماتهم
الرائعة صفاتهم
أسأل الله الذي جعل في قلبي حبكم
أ ن يجعلكم من المقبولين عنده ...... المقربين إليه
كل رمضان وأنتم إلى الله أقرب وعلي طاعته أدوم
سامح البرقي

Wednesday, August 12, 2009

أحسن الظن بالجليل

لا يَعْظُمِ الذَنْبُ عِنْدَكَ عَظَمَةً تَصُدُّكَ عَنْ حُسْنِ الظَّنِّ باللهِ تَعالى، فإنَّ مَنْ عَرَفَ رَبَّهُ اسْتَصْغَرَ في جَنْبِ كَرَمِهِ ذَنْبَهُ.

Saturday, August 8, 2009

محمد جبريل ورأفت الهجان



شاهدت امس حلقة من مسلسل رافت الهجان الفزيع

شاهدت المشهد الذي يعرف فيه رافت الهجان بموت الرئيس جمال عبد الناصروالمخرج العظيم بيستعرض صدمة رافت الهجان و ركضه لجهاز الراديو لكي يستمع للإذاعة المصرية حيث كان يقرا الشيخ محمد جبريل خواتيم سورة الفجر قبيل اعلان السادات خبر وفاة عبد الناصر

أيوة انت قرأت صح الشيخ محمد جبريل

واضح ان المخرج مالقاش شرايط قران عنده في العربية غيره وماكلفش نفسه ياخد تسجيل الحدث من ارشيف ماسبيرو

ما علينا

Tuesday, August 4, 2009

كيف ؟؟؟

كَيْفَ يُشْرِقُ قَلْبٌ؛ صُوَرُ الأَكْوانِ مُنْطَبِعَةٌ في مِرْآتهِ؟ أَمْ كَيْفَ يَرْحَلُ إلى اللهِ وَهُوَ مُكَبَّلٌ بِشَهْواتِهِ؟ أَمْ كَيْفَ يَطمَعُ أنْ يَدْخُلَ حَضْرَةَ اللهِ وَهُوَ لَمْ يَتَطَهَرْ مِنْ جَنْابِةِ غَفْلاتِهِ؟ أَمْ كَيْفَ يَرْجو أَنْ يَفْهَمَ دَقائِقَ الأَسْرارِ وَهُوَ لَمْ يَتُبْ مِنْ هَفْواتِهِ؟!
من حكم ابن عطاء الله السكندري

Tuesday, July 28, 2009

الحمدلله

تم الافراج عن مجدي سعد منذ ربع ساعة الحمدلله وفي انتظار الافراج عن عبد الرحمن عياش
تحديث : تم الافراج عن عبد الرحمن

Monday, July 27, 2009

بلاغ للنائب العام






مر أسبوع علي بدء احتجاز مجدي سعد


مر أسبوع وصفية تفتقد حضن أبيها - مجدي- وهو يهدهدها لتنام بجواره كعادتها


مر أسبوع وأشاوس أمن الدولة يحتارون بماذا يتهمونه إذ أنهم لم يجدوا ما يسألونه عنه فلا جرم حتي في عرفهم في زيارة دولة أخرى


لذلك سيتم تقديم بلاغ للنائب العام غدا عن اختفاء و احتجاز المدون : مجدي سعد واحتجازه دون وجه حق بمقر أمن الدولة بمحافظتي القاهرة و الدقهلية
هذا وسيتم تقديم البلاغ غدا الساعة العاشرة صباحا بمكتب النائب العام

Tuesday, July 14, 2009

ورحل رمز التواضع




توفي إلى رحمة الله تعالي د/بدر الدين غازي عطية
أستاذ الكيمياء الفيزياء بكلية العلوم - جامعة القاهرة
والرئيس الأسبق لنادي أعضاء هيئة التدريس جامعة القاهرة
والرئيس الأسبق للمكتب الدائم لنوادي هيئة التدريس بمصر
وهو العالم الفذ والمربي الفاضل
وكان الفقيد يتلقي العلاج لمرض السرطان في ألمانيا
ويتم الآن إنهاء إجراءات السفر إلى مصر حيث سيوارى جثمانه في مسقط رأسه بمحافظة المنوفية
رحمه الله رحمة واسعة


عندما كان الدكتور/بدر في مقتبل حياته وعند حصوله علي الدكتوراه من أمريكا عام 1972 م عرضت عليه شركة جنرال موتورز العمل لديها مقابل راتب سنوي كبير – 26 الف دولار – وكان مبلغا ضخما حينئذ ولكنه رفض إلا أن يرجع ليفيد مصر بعلمه .

تعرفت إلي د/ بدر وأنا في المرحلة الثانوية حيث جاء وتعرف على في مسجد المحروسة بالمهندسين قائلا أخوك بدر غازي ... هكذا بكل تواضع ودون أن يذكر أي صفة علمية أو منصب يشغله .
حدد لي موعدا بعد ظهور نتيجة الثانوية العامة لكي يفكر معي وينصحني أي الكليات أدخل و أي التخصصات بها ندرة وتحتاج لمن يدرسها من أبناء الصحوة الإسلامية .

حرص الدكتور بدر علي أن يقدمني لكل من يعرف حتي في أفراح أبنائه كان يأخذني ويقوم بتعريفي إلي أعيان بلدته ويقول لهم سامح من أبنائي في الكلية

آخر مرة سمعت صوته كانت في آخر أجازة له في مصر : اتصل بي وقال أنا أبحث عن رقمك منذ أسبوعين حتي أراك قبل أن أسافر و أطمئن عليك
هكذا كان دائما رمزا للتواضع والأبوة الصادقة

كان أنجح رئيس لنادي أعضاء هيئة التدريس جامعة القاهرة وكان على علاقة رائعة بكافة التيارات السياسية وكافة نوادي هيئة التدريس بالجامعات المصرية
وكان من الطبيعي عند تشكيل المكتب الدائم لنوادي هيئة التدريس بمصرأن يتم اختياره رئيسا لهذا المكتب .
ورغم ذلك كان لايحب المناصب وكان يطلب من إخوانه أن يتم ترشيح غيره لرئاسة نادي القاهرة من أجل تجديد الدماء .
حضرت له خطبة جمعة في مسجد الإيمان بمنطقة ميدان لبنان وكانت عن الاقتصاد وكانت مليئة بالتفاصيل الدقيقة والمصطلحات العلمية والتحليل العميق
واستئذنته بعدها بحوالي السنة أن يخطب الجمعة في المسجد المجاور لسكني ولبي طلبي وعندما جاء لاحظ بساطة أهل المسجد الواضحة فوجدت خطبة سهلة وواضحة عن الاستقامة في الإسلام وكانت بخطاب يناسب الحاضرين بطريقة لا توصف حتي أنه بعد انتهاء الصلاة قام أهل المسجد - وكانوا لا يعرفونه – واخذوه بالأحضان و يؤكدون عليه دوام زيارتهم وإفاداتهم

رحم الله الدكتور / بدر الدين غازي عطية
العالم الفذ والمربي الفاضل و الداعية المتميز

Sunday, July 5, 2009

دعوة



دعوة

دعوة موجهة للإخوان المسلمين والرفقاء اليساريين والزملاء الناصريين

وطبعا دعوة للإخوة الحنجوريين وكمان الحقوقيين

ببساطة هي دعوة لكل المصريين

لحضورجنازة الشهيدة المصرية / مروة الشربيني

وذلك غدا بمسجد القائد ابراهيم بالأسكندرية

Sunday, May 3, 2009

من أجمل ما قرأت في أدب الحوار



يوسف ندا : نحن والشيعة للمرة الثالثة والأخيرة



لاتزال تداعيات مقال المهندس يوسف ندا، مفوض العلاقات الخارجية لجماعة الإخوان المسلمين، تلقى بظلالها بعد نشر ندا مقالاً بعنوان «نحن والشيعة» هاجمه إثر نشره، الدكتور محمود غزلان، عضو مكتب الإرشاد فى مقال تم تداوله على نطاق واسع فى مواقع الإنترنت وصف فيه ندا بألفاظ رأى البعض أنها قاسية وليست من أدبيات الإخوان، ولفت نظرنا أنه تم تداول الموضوع والتعليق عليه بأن ندا هو المفوض «السابق» للعلاقات الخارجية فى جماعة الإخوان المسلمين..
«المصرى اليوم» من جانبها، توجهت بالسؤال للمرشد مهدى عاكف وسألته: هل ندا لايزال مفوضاً للعلاقات الخارجية فى الجماعة؟ فرد المرشد بكلمة: «لو أراد» وقال ندا من جانبه إنه سطر فى موسوعة الإخوان، و«المصرى اليوم» اتصلت بيوسف ندا، الذى أكد لها أنه أرسل خطاباً يوضح فيه وجهة نظره إلى الدكتور غزلان عبر المرشد مهدى عاكف، فإلى نص الخطاب:
شارل فؤاد المصرى
الأخ الفاضل الدكتور غزلان، وأى أخ اعترض على ما كتبت من قبل فى هذا الشأن.
لعلك تعجب أن تلقى هذه الرسالة منى بعدما ذكرته عنى بالاسم فى مجال النقاش والحديث الموضوعى فى قضية لكل منّا فيها رأى مختلف عن الآخر.
انا أعرف أن أسلوبى فى الحديث عمن يدّعون السلفية المعاصرة كان حادا وسيظل، فقد ضاق
المتدينون قبل غيرهم من تضييقهم وتكفيرهم ،ولا يعنى هذا أننا لم ننهل من علم المنبع الصافى للسلف الأوائل الذين حافظوا على هذا الدين وأوصلوه لنا، أو أننا لا نجلهم ولكنى أتحدث عمن تستر باسمهم، لينشر الكراهية واللامعقول فى هذا الدين، وكل عمل أو فكر يخالفهم أو لم يفهموه رموه بالبدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة فى النار وكل من قصرت لحيته أو طال سرواله أو جلبابه فهو فاسق ولو كانت مفاتيح الجنة فى أيديهم فلن يدخلها أحد، وقد دعا لى أحد أئمتهم بأسلوب دعائهم فقال ( يوسف ندا هداه الله أو قصم ظهره).
وأعرف أيضا أن حديثى عن الشيعة وقناعاتى الشرعية والتاريخية والفقهية والسياسية لم تنبت من فراغ أو أنى عميت أو انغلق عقلى عن الاختلافات فى كثير من الطقوس والفكر معهم ولكنى لا أكفرهم ولا أخرجهم من الملة.
وقد يكون ما تربيت عليه فى صفوف الاخوان يختلف عمّا تربيت أنت عليه فى صفوفهم وهذا ليس فيه عيب فكلانا من جيل مختلف وثقافة وممارسات لا تقل اختلافا وكل جيل من أجيال البشر أيا كان علمهم أو ثقافتهم او توجههم يتباين بينهم أسلوب التعاطى ليس فقط مع الماديات بل ايضا مع الروحانيات والقرب من فهمها او البعد عنها والتمسك بها أو الإبداع فيها او الانغلاق عليها. فقد بدأت رحلتى فى صفوفهم قبل ان تولد انت ليس فقط قبل أن تنضج او تبدأ رحلتك فى صفوفهم. ولم تنقطع مسيرتى هذه منذ بدأت حتى اليوم.
وقد قلت بوضوح وكررت أنى لا أدعى التنظير ولا الإمامة ولا أدعى مرتبة كبرت أو صغرت فى الفقه او فى قيادة الجماعة، فلم يكن أى من ذلك مما مارسته أو هيأت له أو دربت عليه، ولكنى تحدثت عما ربيت عليه فى صفوف الإخوان فى رحله ستين عاما، وقطعا فإن هذا يختلف عمّا ربيت أنت عليه فى صفوف الجماعة ولا يعنى هذا أن يكون ما ربيت أنا عليه فى صفوف الجماعة أفضل او أسوأ ولكنه مختلف، فالإخوان ليسوا قوالب صماء ولكنهم بشرا.
ولا يعنى هذا ان من التحق بالجماعة يوضع فى قالب فكرى محدد لا يجدد فيه ولا يبدع ويكرر من سبقه واّلا ٌيتهم بالانفلات فالإسلام يفتح العقول ولا يقبل الانغلاق ولا يعنى هذا أيضا ان كل قديم لا يستطيع ان يجدد ويفوق الحديث أو أن الحديث لا يستوعب تجارب القديم ويبدع فيها ويطورها فالبشرية حلقات زمنية مترابطة وكذلك الجماعة.
وأنت الذى أقحم نفسه فى البحث، ولم يدلل على اعتراضاته بنصوص شرعية ولكن بوجهة نظر وآراء مرسلة لا يعززها نص ولك هذا وهو حق ليس من حق أحد ان يمنعك إياه ولكن حولت الاختلاف الموضوعى الى خلاف شخصى، وزدت فيه الى حد ترديد اسمى بالسب والخطيئة ورددت عليك باستمرارية فى النقاش الموضوعى من غير ان أذكر اسمك فعدت أنت الى ذكر الاسم والهجوم الشخصى أيضا بالسب والخطيئة، وغابت الموضوعية فى وسط السب والخطيئة والرسالة الأولى لم أتعد بها على الجماعة وفكرها وأرسلتها للمرشد وحذف منها ما لم يوافق عليه وأعطاها كما رجوته لتنشر فى الموقع وكنت منضبطا، ولم أنصب نفسى متحدثا عن فكر الجماعة من غير ان أستأذن مرجعى وهو المرشد
وما زالت عندى قناعات بأن طرح المواضيع الشرعية والفكرية والسياسية للنقاش العام ينضج الأفكار وينمى ملكات التجديد والإبداع مهما، تحدثنا عن السلبيات فى هذا الشأن والحراك الإعلامى مهما كانت سلبياته خير من التعتيم.
والقول بأن ما ذكرته عن الشيعة يتناقض مع فكر الجماعة او مع ما قاله الدكتور القرضاوى قول خاطئ فثورة الدكتور القرضاوى كانت مما نمى إليه من محاولات نشر المذهب فى الأوساط السنية أما غيره من حاسب كل الأجيال الحاضرة من الشيعة بأقوال المغالين منهم أو أقوال قديمة تجاوزها تفكيرهم والحكم على النوايا بأن ذلك «تقيه» كل ذلك إما خاطئا او مناقضا لما أمرنا به بأن نكون عباد الله إخوانا ويجب أن نبنى فوق أى تغير فى الفكر أو الطقوس مما يجمع ولا يفرق وهنا أذكر تصريحا لفضيلة المرشد وآخر للدكتور القرضاوى فى هذا الشأن لترجع إليهم وأيضا إجابه الشيخ حسن الصفار وهو اهم شخصية شيعية فى السعودية.
فى بيان صادر عن الجماعة وفى موقعها يوم السبت ٢١-١٠-٢٠٠٦ أذكر منه: أن القواسم المشتركة بين المذهبين أضعاف مواضيع الاختلاف وزسبابه وان الاختلاف بين المذهبين- أينما وجد - هو اختلاف نظر وتأويل وليس اختلافا فى أصول الإيمان ولا فى أركان الإسلام وانه لا يجوز شرعا لأحد المذهبين أن يكفر أحدا من المذهب الآخر.
وفى صفحة شرعى بنك الفتاوى إسلام اون لاين بتاريخ ١٧-٧-٢٠٠٦يقول الدكتور القرضاوى:
من المبادئ المهمة فى حوارنا مع الشيعة ان نركز على مواضيع الاتفاق لا على نقاط التمايز والاختلاف خاصة ان معظم نقاط الاتفاق فى الأمور الأساسية التى لا يقوم الدين إلا بها بخلاف نقط التمايز فجلها فى الفرعيات ومن نقاط الاتفاق بين السنة والشيعة:
١- الإيمان بالله تعالى والايمان باليوم الآخر والإيمان برسالة محمد صلى الله عليه وسلم وانه خاتم النبيين وأنه جاء ليتمم رسالات السماء جميعا والإيمان بما جاء به من الايمان بجميع كتب الله وجميع رسل الله فهذه قواعد الإيمان الاساسية نتفق جميعا على الإيمان بها وهى أسس الدين وركائزه.
٢-الاتفاق على الإيمان بالقرآن الكريم وانه محفوظ من التحريف والتبديل وأنه لا يخالف مسلم سنى أو شيعى فى ان ما بين الدفتين كلام الله
٣- الالتزام بأركان الإسلام العملية من الشهادتين وإقامة الصلاة وصوم رمضان والحج والفريقان سنه وشيعة يؤمنون بهذه الأركان او الفرائض.
ويقول الشيخ حسن الصفار وهو من أهم رجال الشيعة فى السعودية «أنا أقول إن هذه ليست المشكلة؛ لأن الشيعة عمليا لا يمارسون سب الصحابة ولا تكفيرهم، أما بشأن ما ذكرت فهذه الكتب المنشورة كلها كتبٌ قديمة. انظر إلى الممارسة العملية وإلى واقع الشيعة الآن، ليس واقعهم سرياً، انظر إلى شيعة البحرين ولبنان. بل انظر إلى شيعة العراق وهم يعيشون انفلاتاً سياسياً وأمنياً هل سمعتم منهم سباً للصحابة»؟
■ قد يكون ذلك فى محاضنكم التربوية الخاصة بكم؟
- لا تحاسبنى على ما (قد) يكون، حاسبنى على ما هو كائنٌ وظاهرٌ. السب والشتم أصبح ممارسةً قديمةً؛ لأن الشيعة كان لديهم بعض ردود الأفعال فى مراحل سابقة، ولكنهم اليوم لا يمارسون سباً ولا شتماً. ما المطلوب أكثر من هذا؟
موقف الشيعة من الصحابة
■ وماذا عن موقفكم من أبى بكر وعمر رضى الله عنهما وأرضاهما؟
- للشيعة موقفٌ واضحٌ من مسألة الإمامة، يعتقدون أن الإمامة من حقّ على كرم الله وجهه بنص حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم. ولكنهم يرون أيضاً أن علياً رضى الله عنه بايع الشيخين وبايع عثمان وعمل تحت ظل خلافتهم، وبالتالى فلا يبنغى أن يساء لهم، وأنا شخصياً قلت: إن هذا حرام. وليس مطلوباً من الشيعة أكثر من هذا.
إذن نحن لنا قناعاتنا حول الإمامة والخلافة والخلفاء، وليس من حق أى جهة أن تحاكم الأخرى على قناعاتها ومعتقداتها، ما يحق فقط هو عدم الإساءة. يحق للسنة ألا يقبلوا من الشيعة الإساءة إلى رموزهم، أما رؤية الشيعة الداخلية وقناعاتهم فليس من حق أحد أن يحاسبهم عليها.
أعود إلى مسألة الأشرطة التى أشرت إليها وقلت: إن فيها سباً للصحابة. العاقل عندما يسمع شريطاً لا يسمح لنفسه أن يعمّم على مجتمع كبير قبل أن يتبين. هل يصح للشيعى أن يعمم رأى شخص سنى قد يكون خاطئاً ويقول هذا هو رأى السنة؟
■ كيف يمكننا أن نوفق بين تصريحات علماء الشيعة الآن: أنهم يؤمنون بالقرآن الموجود الآن فى أيدى المسلمين، وأنه لا يوجد قرآن غيره لا عند صاحب الزمان «المهدى» ولا مصحف فاطمة ولا غيره، وبين تمسك شيعة اليوم بكتب الحديث الشيعية وكتب العقائد وكتب التفسير التى يطبعها الشيعة اليوم، وهى مشحونة بآلاف النصوص التى تنص على أن القرآن محرف ومبدل وزيد فيه ونقص منه، وأن هذا إجماع عندهم؟
- الكلام حول صيانة القرآن وتحريف القرآن هذا الكلام يجب أن يُتَجاوز؛ لأن لعلماء الشيعة رأياً قاطعاً فى هذه المسألة، والقول بتحريف القرآن رأى شاذ يعتمد على روايات غير مقبولة وغير صحيحة، والقرآن الذى يقرأ عند الشيعة هو القرآن الذى يقرأ عند السنة.
أما مصحف فاطمة فهو ليس قرآنا وإنما هو تفسير لآيات القرآن كانت تسمع من أبيها صلى الله عليه وسلم فتكتبها على النسخة التى عندها.
وقد تحدث الشيعة حول هذا الموضوع وأبانوا رأيهم، وقرأت كلاماً جميلاً للشيخ عبد الله المنيع حينما سئل عن هذا الموضوع فقال: يجب أن نتجاوز، ويجب أن نعترف بأن الشيعة ليس لديهم قرآنٌ غير الذى عندنا، وهو نفس الكلام الذى ذكره الشيخ القرضاوى.
أخى
هذه الرسالة لها أغراض متعددة.
أولها إعادة توضيح ما غاب من الصورة. أو أن تراجع المكتوب بينك وبين نفسك وإن شعرت بخطأ استغفر الله وأعلم أن قلبى مفعم بالمسامحة.
وان تتذكر أن هذه الدعوة ألزمتنا بأساليب التعامل بالموضوعية ولكن أيضا لا نهدم الأخوة والمودة فهما أهم ما يميزنا ومازالت أمامك جولات وسنوات ستتعامل فيها مع إخوانك صغيرهم وكبيرهم عاقلهم ومتهورهم مؤدبهم وسفيههم وان أردت الاستمرارية والثواب فأمامك طريق واحد هو الحكمة والموعظة الحسنة.
أما عن نفسى فأنا قريب من القبر ولعل الشيطان نزغ بينى وبين أخى ولا أريد أن أبوء بإثمى وإثمك وأعتذر لك عما يمكن أن تظن أنى أخطأت فيه وأسألك الصفح والمغفرة وإن تكرمت على بهما فأسألك الدعاء.
ثبتك الله على طاعته ونفع بك والسلام عليك ورحمة الله.




نقلا عن جريدة المصري اليوم ععد السبت 2/5/2009

Monday, February 16, 2009

فبراير شهر فقد الأحبة





يبدو أن شهر فبراير هو شهر فقد الأحبة فقد شيعنا من أسبوعين والد صديقنا : المحامي أحمد الجزار بعد صبر طويل على آلام المرض


وها نحن نعيش في ظلال الذكرى الستين لاغتيال الإمام الشهيد حسن البنا الذي سيظل هو المجدد والملهم للعاملين لتحقيق الأستاذية للدين الخاتم نحسبه كذلك ولا نزكيه علي الله


وتحل علينا بعد 5 أيام ذكري د/سناء أبو زيد وهو من القلائل الذين تستطيع أن تصفهم أنهم من صحابة العصر في صلته بالله وسلوكه مع الناس وفي صبره علي كل الابتلاءات التي اختصه بها الله نحسبه كذلك ولا نزكيه علي الله


والذكرى الأكثر تأثيرا : تحل علي في اليوم 26 من هذا الشهر الذكرى العشرين لوفاة والدي : م/محمود البرقي

والذي أظن أن حياتي اختلفت في كل مناحيها بغيابه عني وفقداني إياه


ارتبط هذا الشهر عندي بالألم لفقد الأحبة


ارتبط بفضيلة الصبر التي أحاول أن أكون ممن يقابلون الله عز وجل وهم يحاولون أن يكونوا من تلاميذ مدرستها : مدرسة الرضا والصبر


رحم الله جميعهم ورزقه صحبة النبي صلي الله عليه وسلم في الفردوس الأعلي من الجنة متنعمين بالنظر إلى الوجه الأكرم : وجه الله عز وجل


لا أستطيع أن أكمل كتابة ما يجيش بداخلي - لعل دموعي التي تمنعني من الكتابة أن تكمل هي ما أود قوله


فقط لا تنسوا الدعاء للجميع بالرحمة والمغفرة



Sunday, January 18, 2009

Sunday, January 4, 2009

الخيل المخصية لا تصهل


الخيل المخصية لا تصهل


يروادني تساؤل لا أجد له إجابة تكون مقنعة لي وشاملة وصحيحة
لماذا لا يتفاعل الشعب المصري مع القضية الفلسطيينية كغيره من الشعوب بالمستوى المنتظر منه – على الأقل في الحد الأدنى من التحرك وهو التظاهر؟؟؟؟
عشرات الآلاف في دول عدة وملايين في دول أخرى يتظاهرون فور الاجتياح البري لغزة و مصر لم يتعد المتظاهرون 15 ألف في أي فعالية من قبل ولم يخرجوا أصلا عند الاجتياح البري
وأجد المثل الشهير والذي استشهد به الكاتب الكبير فهمي هويدي منذ عدة سنوات في مقال له
أجده يتضخم ويتكرر أمام عيني :
الخيل المخصية لا تصهل
هل النظام المصري نجح لهذه الدرجة في إخصاء الشعب المصري فلم يجد القدرة والرغبة في الصراخ من ألم ما يحدث في غزة
هل عمليات الإخصاء المتعاقبة ... السياسي والاقتصادي والاجتماعي والثقافي قد أتت ثمارها و أنتجت نعاجا لا تستطيع الخوار اعتراضا على ما يجري ؟؟؟
ولا يقنعني من يتفلسف ويقول لي أن الشعب لا يعي أهمية القضية ولو على مستوى الأمن القومي المصري أو من يقول أن الشعب المصري غارق في همومه لا يكاد يفيق
لا يقنعني ذلك لأن الشعب المصري أيضا لم يتحرك أو يعترض تجاه ما يحدث له من الطغمة الحاكمة فيما يمس حياته .
أنا هنا أقصد كل الشعب المصري بل لعلي أعني ابتداء النخب المثقفة المعارضة وفي القلب منهم الإخوان
هل نستطيع أن نسند رؤوسنا على الوسائد راضين عن أنفسنا بأننا قد فعلنا ما في وسعنا لمجرد أننا ضربنا واعتقل منا المئات في آخر مسيرة ؟؟
هل نستطيع النوم متلحفين بالعراء الذي يلف إخواننا في فلسطين
هل نتوضأ كل يوم بالماء أم ترانا نتوضأ بدمائهم .
فليبحث كل من عما سيجيب به الله يوم القيامة عند سؤاله ماذا فعلت لهؤلاء ؟
وأخشي ألا نجد إجابة عن هذا السؤال كما لا أجد إجابة على السؤال الذي بدأت به .